لعبة المزرعة السعيدة لعبة الفراخ

شرح نص ملعون كل من علق علي خشبة .. هل المسيح ملعون لانه علق علي خشبة

شرح نص ملعون كل من علق علي خشبة .. هل المسيح ملعون لانه علق علي خشبة 

كما يدعي البعض ؟!!
الرد من : أقوال العلاّمة ترتليان عن إختيار المسيح للصليب وعاره و إتمام النبوات...

يجيب العلّامة ترتليان بما يلي 

+ أما بخصوص الخطوة الأخيرة التي لآلامه فربما يثار شكًا من جهة أن آلام الصليب قد سبق فتنبأ عنها... إذ ليس من المعقول أن يقدم الله (الأب) لإبنه موتًا من هذا النوع وفي نفس الوقت يقول بأنه ملعون من علق علة خشبة (تث23:21) .

لكن سبب اللعنة واضح من قول سفر التثنية (وإذا كان على الإنسان خطية حقها الموت فقتل وعلقته على خشبة. فلا تبت جثته على الخشبة بل تدفنه في ذلك اليوم. لأن المعلق ملعون من الله فلا تنجس أرضك التي يعطيك الرب إلهك نصيبك) "تث23، 22:21". فهو لم يحكم على السيد المسيح في هذا النوع من الألم باللعنة بل وضع تمييزًا وهو أن اللعنة لمن كان عليه (خطية حقها الموت) ويموت معلقًا على خشبة.. هذا يكون ملعونًا من أجل خطاياه التي سببت تعليقه على الخشبة. ومن جانب أخر فإن السيد المسيح لم ينطق بغش من فمه (1بط22:2، أش9:53) فالذي أظهر كل بر واتضاع ليس فقط لم يتعرض لهذا النوع من الألم عن استحقاقه بل وفرض عليه لتتحقق فيه نبوات الأنبياء التي أعلنت أنها ستتم فيه كما جاء في المزامير إذ سبق روح المسيح فتغني قائلًا...

{يجازونني عن الخير شرًا "مز12:35}. {حينئذ رددت الذي لم أخطفه "مز4:69}.

{ثقبوا يدي ورجلي أحصوا كل عظامي وهم ينظرون ويتفرسون في "مز17، 16:22 " }. {ويجعلون في طعامي علقمًا وفي عطشي يسقونني ماء "مز21:69 "}.

+ {يقسمون ثيابي بينهم وعلى لباسي يقترعون "مز17:22}.
________________________
تعليق الادمن : بذلك نص اللعنة واضح من سفر التثنية اللعنة علي من يعلق بشرط ان تبيت جثته معلقة علي الخشبة لكن المسيح دفن في نفس اليوم ودفنوه بعجلة قبل الغروب حتي لا يفعلوا ذلك يوم السبت ويكسروا الوصية لذلك فهو لا ينطبق عليه شرط اللعنة لان جثته لم تبيت علي الصليب لليوم التالي 
وهذا ما يؤكده انجيل معلمنا لوقا اصحاح 23
52 هذا تقدم إلى بيلاطس وطلب جسد يسوع

53 وأنزله، ولفه بكتان ، ووضعه في قبر منحوت حيث لم يكن أحد وضع قط

54 وكان يوم الاستعداد والسبت يلوح

55 وتبعته نساء كن قد أتين معه من الجليل، ونظرن القبر وكيف وضع جسده

56 فرجعن وأعددن حنوطا وأطيابا. وفي السبت استرحن حسب الوصية 
وبذلك فحادثة الدفن تمت قبل الاستعداد للسبت 

كما ان اللعنة هي بسبب الخطية التي يحملها الشخص ويعاقب عليها بالصلب وليس بسبب الخشبة نفسها !!..والمسيح لم يخطئ ابدا لكنه حمل العقاب عنا وهو بدون خطية ولو افترضنا ان المسيح كان لديه خطية _حاشا _ لما كان يصلح ان يكون فاديا عن البشر ... هذا رد بسيط عن الشبهة التي تقول ان المسيح ملعون لانه علق علي خشبة 

0 التعليقات:

لعبة من سيربح المليون لعبة زوما